You are currently viewing وزير العدل يلتقي مدير الحماية بمنظمة الطفولة (يونيسيف

وزير العدل يلتقي مدير الحماية بمنظمة الطفولة (يونيسيف

التقى وزير العدل القاضي نبيل ناصر العزاني- اليوم بصنعاء- مدير الحماية بمنظمة الطفولة (يونيسيف)السيدة مكيبة يمانو.

وناقش اللقاء – الذي حضره وكيلا الوزارة لقطاع المحاكم والتوثيق القاضي احمد عباس الجرافي وقطاع الشئون المالية والإدراية القاضي احمد الكحلاني ورئيس المكتب الفني القاضي خالد البغدادي – الدور الذي تقدمة منظمة الطفولة في سبيل حماية الأطفال في تماس مع القانون في اليمن.

كما تطرق اللقاء لموضوع ترميم وتأهيل مجمعات عدالة الاحداث، وتم التأكيد على ان اليونيسيف سبق وان تبنت مشروعي تأهيل مجمعي عدالة الاحداث بالأمانة ومحافظة اب، وستبذل اقصى جهودها هذا العام لإيجاد التمويلات اللازمة لتنفيذ المرحلة الثانية من البناء المؤسسي.

وفي اللقاء اكد وزير العدل على أهمية ان يكون للمنظمة دور فاعل في حماية الأطفال في اليمن بشكل عام والأطفال في تماس مع القانون بشكل خاص.

ولفت الى ما تعانيه بلادنا من مشاكل كثيرة أضرت إضراراً بالغاً بحياة الأطفال وكانت سببا للوقوع في الجرائم والجنح.

وقال القاضي العزاني: يفترض بمنظمة الطفولة (يونيسيف) ان تراعي موضوع الطفولة في اليمن بشكل كبير في ظل ظروف الحرب العدوانية القائمة.

وعبر عن أمله في ان تخرج اجتماعات المنظمة مع اللجنة الفنية لعدالة الأطفال بمنجزات ومشاريع تنفيذية مثمرة وسريعة تخدم الطفولة في اليمن.

ودعا الى ان يكون للمنظمة دور بارز في معالجة الأسباب والمسببات التي أدت إلى وقوع الأطفال في الجريمة.. ملقتاً الى أهمية ان تهتم المنظمة بدعم الطفولة في محور الوقاية والمنع من الوقوع في الجريمة وعدم الاكتفاء بالتعامل مع الاحداث الذينهم في تماس مع القانون او محور المعالجة بعد الوقوع في الجريمة وبعد الضبط..

بدورها اكدت مدير حماية الطفولة بمنظمة اليونيسيف أن المنظمة تعمل كل جهدها وفي إطار الإمكانيات والدعم المتوفر لديها في حماية الطفولة.

وأوضحت مكيبة يمانو ان المنظمة تقوم حاليا بتنفيذ البرامج والخطط المتفق عليها مع اللجنة الفنية لعدالة الأطفال.. مشيرة إلى أن دور المنظمة حاليا هو تقديم الدعم القانوني ودعم القدرات وتأهيل وتدريب المتخصصين والخبراء العاملين في مجال حماية الأطفال وفي تقديم خدمات الدعم النفسي والاجتماعي وبرامج التوعية للوقاية من جنوح الأطفال.

ولفتت مدير حماية الطفولة باليونيسيف إلى أن أولويات المنظمة حالياً تتركز في تقديم الخدمات التي تساعد في الإدماج والتأهيل للأطفال الجانحين على أساس أنها تقلل من بقاء الأطفال في دور الرعاية وترفع من نسبة المدمجين مع اسرهم في المجتمع.

وأبدت مدير حماية الطفولة إعجابها بالدور الذي قدمته وتقدمه وزارة العدل في ظل الحرب القائمة في سبيل حماية الطفولة برغم ما تواجهه من صعوبات ومشاكل مادية.

حضر اللقاء مدير عام الحقوق والحريات بمكتب رئاسة الجمهورية علي جسار ورئيس اللجنة الفنية لعدالة الأطفال آمال الرياشي ومدير عام العلاقات والتوعية القضائية اسماعيل الموشكي ونائب مدير عام التأهيل والتدريب علي مجد الدين

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

القناة الرسمية لوزارة العدل اليمنية على التيليجرام

https://t.me/ict_moj_ye

الصفحة الرسمية لوزارة العدل على الفيسبوك

https://www.fb.com/moj.gov.ye

الموقع الرسمي لوزارة العدل