You are currently viewing الجنيد يؤكد حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي على تأهيل كوادر مؤسسات الدولة

الجنيد يؤكد حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي على تأهيل كوادر مؤسسات الدولة

الاثنين، 07 ذو القعدة 1443هـ

الموافق 06 يونيو 2022

أكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الرؤية الوطنية رئيس المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية محمود الجنيد حرص القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى على تدريب وتأهيل كوادر أجهزة ومؤسسات الدولة للاضطلاع بدورهم في عملية البناء والتنمية.

وشدد الجنيد خلال مشاركته في البرنامج التدريبي الذي ينظمه المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية حول مفاهيم التخطيط المؤسسي وإعداد وتخطيط وتنفيذ المشاريع الاحترافية، على ضرورة استيعاب كافة المفاهيم التي ترتبط بالتخطيط المؤسسي وإعداد وتنفيذ خطط المشاريع الاحترافية بدقة وإتقان.

وأشار إلى موجهات القيادة الثورية والمجلس السياسي الأعلى بشأن تنفيذ هذه البرامج التدريبية في كل الوزارات والمؤسسات التابعة لها على مستوى القيادات والكادر الوظيفي المختص ليشاركوا في التخطيط والتنفيذ لجميع الخطط والمشاريع.

ونوه بدور قيادات وأعضاء الوحدات التنفيذية لإدارة الرؤية الوطنية وتفاعلهم في تحسين أداء الجهات الحكومية التي يمثلونها من خلال إعداد السياسات المتعلقة بخطة الرؤية الوطنية لبناء الدولة الحديثة وتحسين الأداء المؤسسي.. لافتا إلى أن البرنامج يأتي في إطار توثيق العلاقة بين منهجية التخطيط الاستراتيجي القومي وإعداد وتنفيذ المشاريع الاحترافية وفق منظومة الرؤية والمعايير الدولية والمنهجيات الحديثة.

وأكد الجنيد على أهمية تنفيذ البرامج التدريبية على الواقع لتطوير وتعزيز أداء الوحدات التنفيذية لإدارة الرؤية في إعداد وتخطيط المشاريع ومتابعة وتقييم خطط الرؤية الوطنية ومنع العشوائية التي ترافق عملها في مراحل بناء الدولة اليمنية الحديثة.. مشددا على ضرورة توحيد الجهود وتكاملها والتركيز على الأولويات.

من جانبه أشار مستشار رئيس المجلس السياسي الأعلى رئيس قطاع السياسات الخارجية السفير عبد الإله حجر إلى أهمية هذه البرامج التدريبية لإكساب كافة قيادات وكوادر الوحدات التنفيذية للرؤية الوطنية في كافة مؤسسات الدولة مهارات إعداد وتخطيط وتنفيذ المشاريع الاحترافية والخطط الاستراتيجية.

وأكد ضرورة تعزيز العمل المؤسسي وبناء وتنمية القدرات واستشعار الجميع للمسؤولية في مرحلة البناء والتنفيذ في مشاريع وخطط الرؤية الوطنية.. مشددا على أهمية التنسيق بين كافة أجهزة ومؤسسات الدولة لإنجاز وتنفيذ المشاريع والبرامج التي تضمنتها خطط الرؤية الوطنية والاستفادة من التجارب السابقة للعمل بصورة تشاركية.

فيما أشاد وزير العدل القاضي نبيل العزاني ووزير الاتصالات وتقنية المعلومات المهندس مسفر النمير بجهود المكتب التنفيذي لإدارة الرؤية الوطنية في دعم ومساندة أجهزة ومؤسسات الدولة في إعداد وتخطيط وتنفيذ الرؤية الوطنية وتنظيم الورش والبرامج التدريبية لقيادات وكوادر الوحدات التنفيذية لإدارة الرؤية.

وحثا المشاركين على تطبيق ما سيتلقونه من مهارات ومعارف إلى وزاراتهم ومؤسساتهم للارتقاء بالأداء المؤسسي وتحسين الخدمات المقدمة للمواطنين.

بدورهم أشار أمين عام مجلس القضاء الأعلى القاضي سعد هادي ورئيس هيئة التفتيش القضائي القاضي أحمد الشهاري، ونائب وزير الداخلية اللواء عبدالمجيد المرتضى، إلى أهمية البرنامج التدريبي لتعزيز القدرات الإدارية لكل القيادات الحكومية وتمكينها من المساهمة بشكل فاعل في بناء الدولة.

وأكدوا على ضرورة العمل بروح الفريق الواحد والتنسيق والتكامل في إعداد وتنفيذ المشاريع وفق منهجية ومنظومة الرؤية الوطنية.

فيما استعرض القائمون على البرنامج التدريبي محتويات ومنهجية التدريب وخطوات اختيار المشاريع ووضع الحلول للمشكلات وربطها بالأهداف الاستراتيجية والفرعية، وكذا الإطار المنطقي للتخطيط وإعداد وثيقة المشاريع، ومصفوفة تخصيص الموارد وتحديد الاحتياجات من الموارد البشرية، بالإضافة إلى إعداد الخطة الزمنية وفق مخطط “جانت” وإدارة المخاطر المتوقعة، وصولاً إلى المتابعة والتقييم ثم مرحلة إغلاق أو تسليم المشروع.

ـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــ

القناة الرسمية لوزارة العدل اليمنية على التيليجرام

https://t.me/ict_moj_ye

الصفحة الرسمية لوزارة العدل على الفيسبوك

https://www.fb.com/moj.gov.ye

الموقع الرسمي لوزارة العدل